مكتب حقوق الانسان في بغداد يقيم دورة تدريبي حول تعزيز مهارات مراقبة وتوثيق انتهاكات حقوق الانسان لكادر مفوضيةلحقوق الانسان

اقام مكتب حقوق الإنسان التابع لمكتب بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) في بغداد دورة تدريبية متخصصة بعنوان “تعزيز مهارات مراقبة وتوثيق انتهاكات حقوق الانسان لموظفي المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق”.

وشدد عضو المفوضية الدكتور علي البياتي في كلمة له خلال الدورة على ضرورة استمرار التعاون المثمر مع مكتب حقوق الانسان التابع الى بعثة الامم المتحدة ، مشيرا الى استعداد المفوضية للتعاون الكامل مع الجهود المستقبلية التي من شأنها أن تحقق المصلحة المشتركة للمفوضية والمكتب.

وشارك في الدورة ثلاثون من منتسبي المفوضية من اقسام الرصد والمراقبة في بغداد والمحافظات حيث تلقوا تدريبات عملية تستند إلى أمثلة على انتهاكات حقوق الإنسان ، ودراسات حالة ، وتقارير لمختلف بعثات تقصي الحقائق التابعة للأمم المتحدة . وتهدف الدورة الى التعريف بالمبادئ الأساسية لآلية تقصي الحقائق والرصد والإبلاغ ضمن الإطار الدولي لرصد حقوق الإنسان.

وفي نهاية الدورة وزع الدكتور البياتي الشهادات التقديرية على المشاركين الذين اكدوا انها تجربة ناجحة قدمت معلومات جديدة للعمل من شأنها أن تساعد المختصين الذين يعملون في مجال حقوق الانسان على اداء أعمالهم.

“عضو المفوضية العليا لحقوق الانسان علي البياتي : العراق قطع شوطاً كبيراً في مجال حماية الحقوق”

اكد عضو المفوضية العليا لحقوق الانسان الدكتور علي البياتي ان العراق قطع شوطاً كبيراً في مجال حماية الحقوق والحريات العامة منذ عام 2003.

وقال عضو مجلس المفوضية في كلمة القاها بمناسبة افتتاح المعرض والمؤتمر الدولي الاول للرعاية الصحية الشامل بنسخته الثانية, الذي يعقد برعاية المفوضية العليا لحقوق الانسان ونقابة اطباء الاسنان “ان الهدف الاساس من رعاية هكذا مؤتمرات هو لأهمية القطاع الصحي وتأثيره المباشر على حياة الفرد والمجتمع باعتباره أحد الحقوق الأساسية التي أكدت عليها جميع التشريعات المحلية والدولية “

وشدد البياتي على ان المفوضية العليا لحقوق الانسان قد اولت اهتماما كبيرا لمراقبة الواقع الصحي والبيئي في جميع انحاء العراق لضمان حصول المواطن على حقه في الرعاية الصحية.

واضاف ان المفوضية تحرص على التواصل المستمر مع وزارة الصحة والبيئة والمؤسسات الأخرى المعنية بهذا المجال حيث تسعى الى ابرام مذكرات تعاون مشترك معها لمتابعة الواقع الصحي والبيئي للارتقاء بمستوى المؤسسات الصحية وتحسين خدماتها وضرورة مواكبتها للتطور العلمي والتكنولوجي.

واشار البياتي الى ان المفوضية تقيم ورش عمل وندوات وفعاليات لتوعية المجتمع حول اهمية التعاون مع المؤسسات الصحية مبينا ان المفوضية تبذل جهودها لتعزيز دورها الرقابي من خلال فرق الرصد في بغداد والمحافظات .

ودعا عضو المفوضية العليا لحقوق الانسان جميع الجهات المعنية بقطاع الصحة والمنظمات والنقابات الى مضاعفة الجهود للنهوض بالواقع الصحي في العراق من خلال استثمار جميع الطاقات والإمكانيات المتاحة والعمل على إقرار التشريعات التي تسهم في النهوض بالواقع الصحي ، ومواصلة التنسيق مع المنظمات الدولية لدعم المؤسسات الطبية العراقية .

وحث عضو مجلس المفوضية جميع الكفاءات الطبية والعلمية في المهجر للعودة إلى أحضان الوطن الذي هو بأمس الحاجة إلى خبراتهم في هذه المرحلة المهمة والنهوض بالبلد الى مصاف الدول المتقدمة .