حقوق الانسان تدعو الحكومة الى تعويض اربع فئات في المرحلة القادمة

دعا عضو مفوضية حقوق الانسان علي البياتي، الاحد، الحكومة الى تعويض اربع فئات في المرحلة القادمة.

وقاتل البياتي في بيان انعلىالحكومةتعويضاربع فئات في المرحلة القادمة كحلول لتهدئة الأوضاع“.
واضاف انهذه الفئات هي عوائل شهداء ومفقودي التظاهرات، وجرحى التظاهرات ومحاولات الاغتيال، واصحاب الممتلكات الخاصة المتضررة، والمعتقلينالذين تم الإفراج عنهم حيث لم يثبت عليهم اي جريمة“.

الخبر في المصدر

مفوضية حقوق الانسان : استشهاد مايقارب من 550 شخصا منذ بداية التظاهرات

اعلنت مفوضية حقوق الانسان عن استشهاد 543 شخصًا على الأقل منذ بداية التظاهرات في العراق في الأول من تشرين الأول الماضي.

وبحسب بيان للمفوضية استشهد 543 شخصا منذ انطلاق التظاهرات بينهم 276 في بغداد وحدها منهم 17 من عناصر الأمن.

واضافت كانت هناك 2700 عملية توقيف بحق نشطاء، لا يزال 328 منهم قيد الاحتجاز.

المفوضية | استشهاد 543 شخصا منذ انطلاق التظاهرات بينهم 276 في بغداد وحدها منهم 17 من عناصر الأمن.

وأشارت المفوضية الى ان عمليات الاغتيال طالت 22 ناشطا، بينما فقد أثر 72 آخرين يعتقد أن بعضهم لا يزالون محتجزين لدى الجهات التي قامت باعتقالهم.

الخبر في الموقع الأصلي

بعد تكرار الاعتداءات على المتظاهرين.. مفوضية حقوق الانسان توجه طلباً عاجلاً للقوات الامنية

طالب عضو مفوضية حقوق الانسان، علي البياتي، الخميس (6 شباط 2020)، بضرورة تواجد القوات الامنية بشكل عاجل في ساحات التظاهر لحمايتها ودون الاكتفاء بالتواجد قريباً منها.

وقال البياتي في حديث لـ (بغداد اليوم)، إن “حماية ساحات التظاهر مسؤولية القوات الامنية ومن الضروري تواجدها في ساحات التظاهر بشكل عاجل لحماية المتظاهرين من حالات الاعتداء التي حدثت أخيراً”.

واشار الى ان “العنف او الاعتداء على أي متظاهر سلمي يعتبر خرقا امنيا وقانونياً ويجب محاسبة الجهات الامنية المسؤولة عن الخرق سواء بتورط او تقصير”، مؤكداً أنه “طالب سابقا بضرورة ان تكون هناك محاكمات ولجان تحقيقة تعمل لكشف الامور ومحاسبة المقصرين”.

الخبر في الموقع الأصلي

عضو بمفوضية حقوق الإنسان يطالب علاوي بالاستماع للمتظاهرين وإطلاق سراح المعتقلين وتعويض الضحايا

طالب عضو  المفوضية العليا لحقوق الإنسان في العراق، علي البياتي   رئيس الوزراء المكلف محمد توفيق علاوي، بالاستماع للمتظاهرين والتحاور معهم، مؤكدة على ضرورة إطلاق سراح المعتقلين منهم وتعويض ضحايا الاحتجاجات.

وقال البياتي  في تغريدة على حسابه في موقعتويتر،نطالب رئيس الوزراء المكلف بإطلاق بادرة حسن النية تجاهوذلك بالدعوة الى الحوار والتنسيق معهم“.

 واضاف أن الغرض من ذلكإيقاف العنف والعنف المضاد وابعاد المجاميع  المخربة عن التظاهرات السلمية وإطلاق سراح جميع المعتقلين وتعويض الضحايا، واستشارتهم من أجل اعداد البرنامج الحكومي القادم.

الخبر في المصدر

ﺍﻟﺒﻴﺎﺗﻲ لرووداو: الحكومتان المركزية والمحلية مسؤولتان عن حماية المواطنين ويجب معاقبة المتورطين

أكد عضو مفوضية حقوق الإنسان، علي البياتي اختطاف سبعة مدنيين قرب حوض حمرين من قبل سيطرة وهمية مساء أمس الخميس، وحملة أمنية للعثور عليهم، مبيناً في وقت لاحق أن الشخص الذي عثرت على جثته اليوم هو “محمد سمين سرايلي، مواطن تركماني من ناحية قرتبة وهو أب لثلاثة أطفال، كان عائداً من تركيا وفي طريق عودته حينما خطف مع ستة آخرين.. الحكومتان المركزية والمحلية مسؤولتان عن حماية المواطنين ويجب معاقبة المتورطين”. 

الخبر من المصدر

“حقوق الانسان : القوات الأمنية تسيء لنفسها، والحفاظ على النصر اصعب من النصر نفسه”

اعتبر عضو المفوضية العليا لحقوق الانسان، علي البياتي، الخميس، كل ما يجري من انتهاكات ضد المتظاهرين ليس عنفا فقط وأنما إساءة للقوات الأمنية من أنفسهم.

وقال البياتي في بيان اليوم، 30 كانون الثاني 2020 في تعليق على صورة الملثمين والتكتك، “كل ما يجري هو ليس عنفا فقط، وأنما إساءة للقوات الأمنية من أنفسهم، وهي التي حررت العراق من داعش”.

وأضاف عضو المفوضية، ان “النصر صعب ولكن الحفاظ على النصر اصعب في ظل غياب الرؤية والرغبة لبناء وطن.

الخبر في المصدر

ا

“مفوضية حقوق الانسان : توثيق 171 حالة اختطاف واغتيال وعنف رافقت مظاهرات العراق”

أعلن عضو مفوضية حقوق الإنسان في العراق علي البياتي، أمس، عن توثيق 171 حالة اختطاف واغتيال وعنف رافقت المظاهرات التي يشهدها العراق، للشهر الرابع على التوالي.

وقال البياتي في بيان، إن المفوضية وثَّقت 49 حالة اغتيال ومحاولة اغتيال، و72 محاولة اختطاف طالت متظاهرين وناشطين ومدونين، كما تم توثيق 50 حالة عنف طالت صحافيين واعتداء على قنوات تلفزيونية. وجاءت إحصاءات المفوضية الحقوقية الجديدة غداة قيام 16 دولة أوروبية وغربية، ضمنها بريطانيا والولايات المتحدة، بإدانة استمرار أعمال العنف في العراق، ومطالبة الحكومة العراقية باحترام حق الاحتجاج والكشف عن المتورطين في قتل المتظاهرين.

الخبر في المصدر