قال الدكتور علي البياتي في تعليقه اثناء استضافته على قناة الشرقية نيوز حول قضية نقل جثث مكشوفة في الحلة من قبل متطوع لدفنها، انه ليس من الغريب على مؤسسات تنتهك حقوق الحي ان تنتهك حرمة الميت، ولكن الغريب ان تحدث هذه المظاهر في مدن ذات طابع ديني.

وأشار الدكتورعلي البياتي عضو المفوضية العليا لحقوق الانسان السابق ان القانون الدولي يجرم انتهاك حرمة حتى جثة الميت من العدو وفي الحروب، كما ان القانون العراقي يعاقب بالسجن سنتين لمن ينتهك حرمة الميت بعمد.

وشدد البياتي على ضرورة ان تقوم المؤسسات الرقابية من مفوضية حقوق الانسان والبرلمان العراقي بدورها في مسائلة المعنيين في المحافظة حول هدا التقصير والانتهاك.