“البياتي للجزيرة نت: أن عدم وجود جهود داخلية عراقية حقيقية للتحقيق في جرائم قتل المتظاهرين، ومحاكمة المسؤولين عن ذلك حسب القانون، سيفتح المجال أمام الجهات الدولية أكثر للتدخل”


عن عنف السلطة، قال عضو مفوضية حقوق الإنسان العراقية علي البياتي للجزيرة نتلو تكلمنا عن جهات إنفاذ القانون فلا يوجد ما يبرر قتل المتظاهر في الشارع إلا عند الضرورة القصوى والدفاع عن النفس، والتي يجب أن تكون أيضا مسبوقة بإجراءات أخرى رادعة“.

وأشار البياتي إلى أن حجة السلطة بأن أطرافا مجهولة هي التي تقتل، صارت غير مقبولة، واعتبرها حجة تدين الحكومة نفسها واعترافا منها بعدم القدرة على ضبط الأمن، داعيا رئيس حكومة تصريف الأعمال عادل عبد المهدي إلىفتح تحقيق شفاف في مقتل المتظاهرين، كملحق للتحقيق في استهداف السفارة الأميركية في وقت سابق“.

وأضاف أن عدم وجود جهود داخلية عراقية حقيقية للتحقيق في جرائم قتل المتظاهرين، ومحاكمة المسؤولين عن ذلك حسب القانون، سيفتح المجال أمام الجهات الدولية أكثر للتدخل، باعتبار أن قضية السيادة لأي دولة في العرف الدولي تعتمد على توفيرها الحماية لمواطنيها.

لقراءة الخبر من الموقع الأصلي

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s