جددت المفوضية دعوتها لرئيس الوزراء المكلف عادل عبد المهدي بفتح تحقيق في عمليات قتل المتظاهرين. ووجه عضو المفوضية علي البياتي، في تصريح لـموقع الحرةانتقادات للقوات الأمنية، مؤكدا أنهلا يوجد ما يبرر قتل المحتجين في الشوارع“.

وقال البياتي إنهفي حال عدم وجود جهود داخلية عراقية حقيقية للتحقيق في جرائم قتل المتظاهرين التي تجاوزت 500 شخص، ومحاكمة المسؤولين عن ذلك حسب القانون، سيفتح المجال أمام الجهات الدولية أكثر للتدخل باعتبار أن قضية السيادة لأي دولة في العرف الدولي تعتمد على توفر حماية الدولة لمواطنيها“.

قراءة الخبر من الموقع الأصلي