بيان بخصوص مشروع القرار الامريكي

نستنكر بشدة مشروع القرار المطروح في الكونغرس الأميركي الذي صنف حركة النجباء وعصائب أهل الحق المنضويتين في الحشد الشعبي على أنها جماعات إرهابية .

ان هذه الفصائل هي جزء من هيئة رسمية عملت في إطار المنظومة العسكرية تحت إشراف القائد العام للقوات المسلحة وقدمت تضحيات كبيرة من الشهداء والجرحى لمساندة قوات الجيش والشرطة في معارك تحرير مناطق البلاد من سيطرة عصابات “داعش” الارهابية كما أن اغلب المقاتلين هم من عوائل ضحايا النظام المقبور أو ضحايا الإرهاب الذين لم يتم إنصافهم أغلبهم حتى الآن ، وأن هذه الفصائل أثبتت خلال معارك التحرير التزامها بالمعايير الدولية في حماية المدنيين وممتلكاتهم والتعامل الإنساني معهم ومن غير الممكن لبعض الحالات الفردية السلبية والتي لم ترتق إطلاقاً الى مستوى الانتهاكات أن تصنف على أنها منهج لهذه الفصائل .

ان وجود تشكيلات الحشد الشعبي ما هي إلا نتيجة طبيعية للفشل في صناعة جيش قوي قادر على حماية البلاد قبل حزيران 2014 من قبل الولايات المتحدة التي أسست بداية العملية السياسية في العراق .

ان حق المقاومة ضد العدو الذي يقتل ويسبي ويغتصب ويفجر المدن مكفول شرعاً وقانوناً ولا يمكن بأي حال من الأحوال تسمية المقاوم مجرماً بل من الغريب مقابل ذلك أن لا يشرع قانون لتجريم المجاميع التكفيرية التي تقتل وتذبح في العلن وتدمر الانسان والعمران .

ان الولايات المتحدة كدولة راعية للديمقراطية وتحترم إرادة شعبها عليها أن تحترم إرادة كل الشعوب وخاصة المستضعفة والمظلومة وان لا تسلبها حق الدفاع عن النفس والوطن .

د. علي البياتي

عضو المفوضية العليا لحقوق الإنسان

23 نشرين الثاني/نوفمبر 2017

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s